استعدادا لليوم الخليجي الثاني عشر لحماية المستهلك "اقتصادية عجمان" تلتقي وزارة الاقتصاد ومنافذ البيع في إمارة عجمان

عقدت دائرة التنمية الاقتصادية في إمارة عجمان اجتماعاً مشتركاً مع وزارة الاقتصاد ومجموعة من منافذ البيع والمنشآت التجارية في الإمارة، وذلك من أجل التنسيق المسبق ورسم ملامح التعاون المشترك في تنظيم فعاليات اليوم الخليجي الثاني عشر لحماية المستهلك، المقرر انعقاده في الأول من مارس 2017. وتأتي الخطوة تماشياً مع التزام الدائرة بدعم الجهود الوطنية في مجال حماية المستهلك باعتبارها حاجة ملحة لتعزيز استقرار الأسواق ودعم الاقتصاد، وصولاً إلى بيئة تنافسية عادلة.

وأكد محمد مسعود الكتبي، مدير إدارة الرقابة وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان، أهمية اللقاء الذي شكل فرصة مثالية لتحديد إطار العمل المشترك خلال اليوم الخليجي لحماية المستهلك، لافتاً إلى الإجماع على أن مسؤولية حماية المستهلك هي مسؤولية مشتركة بين الجهات التنظيمية من جهة، وبين منافذ البيع والمنشآت التجارية من جهة أخرى.

وأوضح الكتبي بأنّ اللقاء شهد مناقشة عدد من القضايا الهامة ذات الصلة بحماية المستهلك واستقرار السوق، مشيراً إلى أنه تم اعتماد لائحة المنتجات ثابتة الأسعار على مدار السنة، بالإضافة إلى تبادل الآراء حول التعامل السريع والفعال مع شكاوى حماية المستهلك ومعالجتها في أسرع وقت ممكن لضمان حقوق المستهلك والمستثمر على حدٍ سواء. مضيفاً: "نحرص من جانبنا على تعزيز أطر التنسيق والتعاون المشترك مع وزارة الاقتصاد لاتخاذ الإجراءات الضامنة لحماية المستهلك ودفع عجلة النمو الاقتصادي في إمارة عجمان ودولة الإمارات."